لإعصار زيتا يتسبب بمقتل 6 أشخاص شرق الولايات المتحدة

قالت قناة الطقس الأمريكية اليوم الجمعة إن إعصار (زيتا) تسبب بمقتل ستة أشخاص في عدة ولايات في شرق الولايات المتحدة وذلك في ظل استمرار انقطاع الكهرباء عن أكثر من مليوني منزل ومؤسسة في سبع ولايات أمريكية.
وحتى أمس الخميس تم الإبلاغ عن مقتل ثلاثة أشخاص أحدهم رجل يبلغ من العمر 55 عاما قضى صعقا بالكهرباء في (لويزيانا) وفقا لمكتب حاكم الولاية جون ادواردز فيما غرق آخر في ولاية (ألاباما) بينما كان يصور العاصفة بحسب ما ذكرت صحيفة (صن هيرالد) أما الرجل الثالث فلقي مصرعه عندما سقطت شجرة في منزله في (جورجيا).
وجرى الإبلاغ عن مقتل الثلاثة الآخرين اليوم الجمعة في (جورجيا) و (ألاباما) بسبب سقوط الأشجار.
وكان الاعصار (زيتا) قد ضرب سواحل ولاية (لويزيانا) في جنوب شرق الولايات المتحدة أمس الاول الأربعاء كإعصار من الدرجة الثانية إلا أن قوته ضعفت ليصبح مجددا “عاصفة إستوائية” في ولايات (ميسيسيبي) و(ألاباما) و(جورجيا) التي وصل إليها في وقت مبكر من يوم أمس الخميس.
كما ضربت الأمطار الغزيرة والرياح شرق ولايات (تينيسي) و(كارولينا الشمالية) و(كارولينا الجنوبية).
ويعتبر (زيتا) الإعصار الخامس الذي يضرب (لويزيانا) خلال موسم العواصف الإستوائية الحالي ولا يزال 3300 شخص في الفنادق ومراكز الإيواء منذ أن ضربها الإعصار (لورا) في أغسطس الماضي ثم تبعه (دلتا) أوائل أكتوبر الجاري.
وقال حاكم (لويزيانا) بيل ادواردز في تصريح صحفي إن أكثر من 1900 من عناصر الحرس الوطني الأمريكي يساعدون في التنظيف وجهود تعافي الولاية كما يعمل نحو 5500 عامل على إعادة التيار الكهربائي وسيصل المزيد منهم إلى الولاية في نهاية هذا الأسبوع.
وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أعلن أول أمس “حالة الطوارئ في (لويزيانا) وأمر بالمساعدة الفيدرالية لاستكمال جهود الاستجابة الحكومية والقبلية والمحلية بسبب الظروف الطارئة الناتجة عن العاصفة الاستوائية (زيتا)”.