«الصحة» تشدد على حظر التجمعات وفرض غرامات فورية على عدم ارتداء الكمام

أحاط وزير الصحة الشيخ الدكتور باسل الصباح مجلس الوزراء علماً بالوضع الصحي في البلاد، واستمع المجلس إلى عرض مرئي قدمه قياديي الوزارة حول الوضع الوبائي لجائحة (كوفيد – 19) تضمن شرحاً لآخر التطورات والمستجدات للوضع الوبائي العالمي للجائحة، على المستويات العالمية والإقليمية والمحلية، حيث ارتفع عدد حالات الإصابة العالمي هذا الأسبوع بنسبة 8 في المئة مقارنة بالأسبوع الماضي ليبلغ اجمالي الإصابات إلى أكثر من 3.6 مليون حالة جديدة، بينما زادت اعداد الوفيات الجديدة بنسبة 21 في المئة لتصل إلى أكثر من 54 ألف وفاة جديدة.

وتم عرض أهم التدابير الواجب اتباعها مع استمرار تطور جائحة كوفيد -19 التي تجتاح دول العالم بشكل متسارع، والتي تتمثل في:

الالتزام بالتباعد الاجتماعي وحظر التجمعات، الحفاظ على التباعد البدني بمسافة لا تقل عن 2 متر تقريباً في الأماكن العامة، ـ الالتزام بارتداء كمام الوجه الواقي بطريقة صحيحة، تحديد جميع الحالات المصابة وعزلها ورعايتها، تتبع المخالطين وإخضاعهم للحجر الصحي، والمواظبة على تنظيف اليدين والالتزام بآداب السعال أو العطس.

وتضمن العرض التأكيد بأن وزارة الصحة تقيم مستوى الخطورة والإجراءات الواجب اتخاذها بالاعتماد على رأي المختصين في هذا المجال، مسترشدة بالأدلة الصادرة من المؤسسات الصحية العالمية المعتمدة، وبيان الحالات التي ينبغي تنفيذ الحجر الصحي فيها لكل من القادمين من الخارج، ومخالطي الحالات المؤكدة، مشددة على ضرورة الالتزام بحظر التجمعات وتعديل التشريعات بهدف فرض غرامات مالية فورية على عدم الالتزام بارتداء كمام الوجه الواقي، وتكثيف الحملات الإعلامية بأشكالها المختلفة لزيادة الوعي المجتمعي.

عدوى المستشفيات

كما استمع مجلس الوزراء إلى عرض مرئي مقدم من المختصين بوزارة الصحة بشأن عدوى المستشفيات خلال جائحة كورونا، تضمن شرحاً لأنواع عدوى المستشفيات، وعوامل الخطورة المؤدية لزيادة فرص الإصابة بعدوى المستشفيات، بالإضافة إلى شرح للوضع في مستشفيات الكويت مقارنة بدول العالم، والوضع الحالي في اقسام الطوارئ ونسبة اشغال الأسّرة بالعناية المركزة واجنحة الباطنية.

الانتخابات

من جانب آخر، أحاط نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء أنس الصالح – رئيس اللجنة المكلفة بالإعداد للانتخابات النيابية، مجلس الوزراء علماً باخر نتائج اعمال اللجنة والإجراءات التي تم اعتمادها في إطار الترتيب والاستعداد لعملية الانتخاب في ظل الظروف الصحية الاستثنائية التي تعيشها البلاد جراء استمرار جائحة فيروس كوفيد -19 بهدف تمكين الناخبين من الادلاء بأصواتهم بسهولة ويسر ومراعاة الالتزام بالاشتراطات الصحية لتجنب انتشار العدوى والمحافظة على الصحة العامة.

وتقدم مجلس الوزراء بخالص التعازي والمواساة من العاهل البحريني الملك حمد بن عيسى لوفاة المغفور له بإذن الله تعالى سمو الشيخ خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء يوم أمس الأربعاء، مستذكرا بالتقدير مواقفه الطيبة في مساندة الحق الكويتي إبان جريمة الغزو العراقي الغاشم لدولة الكويت، وكذلك الجهود المشهودة التي قام بها في دعم مسيرة البناء والتنمية في مملكة البحرين، سائلا المولى القدير أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته ومغفرته ويسكنه فسيح جناته.