الكويت الخامسة خليجياً في مؤشر تحوّل الطاقة 2021

حلّت الكويت في المرتبة الخامسة خليجياً والعاشرة إقليمياً، و102 عالمياً في مؤشر تحوّل الطاقة 2021 الصادر عن المنتدى الاقتصادي العالمي.

وخلص تقرير تعزيز التحوّل الفعّال في مجال الطاقة 2021 إلى أنه مع استمرار تقدّم الدول في التحوّل إلى الطاقة النظيفة، لابد من تجذير التحوّل في الممارسات الاقتصادية والسياسية والاجتماعية لضمان تقدم مستدام.

ويستند التقرير في نسخته العاشرة الصادرة بالتعاون مع «أكسنتشر» إلى رؤى مستمدة من مؤشر التحوّل في مجال الطاقة 2021، الذي يقيس أداء 115 اقتصاداً في ما يخص أنظمة الطاقة الخاصة بهم عبر الأبعاد الثلاثة لمثلث الطاقة – وهي التنمية الاقتصادية والنمو، والاستدامة البيئية، وأمن الطاقة ومؤشرات النفاذ والوصول، واستعدادهم للتحوّل إلى أنظمة طاقة آمنة ومستدامة ومعقولة التكلفة وشاملة.

وإقليمياً، احتلت قطر المرتبة الأولى، تلتها الإمارات، ثم المغرب، فالأردن، وعُمان، ثم مصر، فالجزائر، والسعودية، تلتها تونس، ثم الكويت، فالبحرين، وأخيراً لبنان.

وتُظهر نتائج تقرير هذا العام أن 92 دولة من أصل 115 دولة مشمولة في التقرير حسّنت من أدائها الإجمالي على مدى السنوات العشر الماضية، مما يؤكد الاتجاه الإيجابي والزخم الثابت لتحوّل الطاقة العالمي.

وقد شهد كل من مؤشر الاستدامة البيئية وأمن الطاقة ومؤشرات النفاذ والوصول، تحسّناً ملحوظاً هذا العام، كما وتعهدت ثمانية من أكبر عشر اقتصادات بالوصول إلى انبعاثات صفرية بحلول منتصف القرن، إلّا أنه وعلى الرغم من هذا الزخم، تظهر النتائج أن 10 في المئة فقط من الاقتصاديات تمكنت من تحقيق تقدم ثابت ومستمر في مؤشر التحوّل في مجال الطاقة على مدى السنوات العشر الماضية، الأمر الذي يدل على التعقيد المتأصل لتحدي تحوّل الطاقة، الذي يتوضح من عدم إحراز أي تقدم يُذكر في مؤشر التنمية الاقتصادية والنمو، بشكل أساسي من خلال الآثار المالية، واضطرابات سوق العمل، وتحديات القدرة على تحمل التكاليف الناتجة عن تحوّل الطاقة.

من جانبها، حلّت دول غربي وشمالي أوروبا في المراكز العشرة الأوائل، إذ تصدّرت السويد المركز الأول في المؤشر للعام الرابع على التوالي، تليها النرويج ثانياً، والدنمارك ثالثاً، وسويسرا رابعا، والنمسا خامساً.

وحققت الاقتصادات العشرة الأولى كافة تقدماً ملحوظاً في الاستدامة البيئية، وتحديداً في تقليل كثافة الكربون في مزيج الطاقة لديها، الأمر الذي لا شكّ يحظى بدعم والتزام سياسي قوي واستثمارات في تحوّل الطاقة.