عشرات الآلاف يؤدون صلاة عيد الفطر في المسجد الأقصى

أدى عشرات الآلاف من الفلسطينيين، صباح اليوم الخميس، صلاة عيد الفطر السعيد في المسجد الأقصى.

وتوافدت أعداد كبيرة من كل البلدات الفلسطينية إلى المسجد الأقصى لأداء صلاة عيد الفطر وقد توجه إمام المسجد الأقصى بالدعاء لغزة وأهلها فى مواجهة العدوان عليها.

من جانبه، دعا خطيب الحرم المكي الشيخ صالح بن حميد، الخميس، في خطبة العيد، للفلسطينيين، تزامنا مع الانتفاضة الشاملة في القدس ومناطق الـ48 والضفة الغربية، وحرب غزة مع الاحتلال.

وبحضور أمير منطقة مكة المكرمة، خالد الفيصل، دعا الشيخ صالح بن حميد: “اللهم انصر إخواننا في فلسطين على عدوك وعدوهم، اللهم كن لهم مؤيدا ونصيرا، ومعينا وظهيرا”.

وأضاف: “اللهم طهر المسجد الأقصى من دنس الصهاينة المحتلين، اللهم احفظه من عدوان المعتدين ورجس الظالمين، اللهم اجعله في رفعة وعزة ومناعة إلى يوم الدين”.

وركّز ابن حميد بعد ذلك خطبته على ضرورة تناسي الأحزان في العيد، والفرح والترييح عن النفس.

وأضاف: “شمولية هذا الدين تبرز بتشريعاته لجميع جوانب حياة الانسان الجسمية، والروحية، والعقلية، والنفسية، والاجتماعية، فيأخذ البدن نصيبه من الاستجمام والراحة، وتأخذ الروح حقها في الترويح والمرح ، ليتقوى الروح والبدن على القيام بحق العبودية الشاملة”.